جمعيةالأخوةفيالعراق

في عام ٢٠١١, أنشىئت جميعة « أخوة في العراق » و هي منظمة فرنسية غير حكومية  تهدف إلى دعم الأقليات الدينية في العراق ضحايا العنف ( المسيحيين واليزيديين و الكاكاي والشبك … )و تهدف الى تمكينها من البقاء في بلدها و من العيش هناك بكرامة . منذ العام ٢٠١١، يسافر أعضاء المنظمة إلى العراق بانتظام لدعم المشاريع الإنسانية الطارئة أو المشاريع الطويلة الأجل، وخاصة في مدن قرقوش (كبرى المدن المسيحية في العراق ) وكركوك.

بعد هجوم تنظيم « الدولة الإسلامية » الذي بدأ ١٠ يونيو ٢٠١٤ ، ارادت الجميعة أن تقوّم و تعزّز مشاريعها لمساعدة عشرات آلاف اللاجئين من تلك الأقليات التي طُردت من منازلها من قبل تنظيم « الدولة الإسلامية » . اليوم, تنتشر الجمعية في كل أنحاء كردستان العراق حيث تساعد السكان المشردين . تعمل الجميعة في مجالات التربية و العودة إلى العمل و الصحة  خصوصاً.